علماء ينجحون في اكتشاف علاج للصلع وتساقط الشعر

علماء ينجحون في اكتشاف علاج للصلع وتساقط الشعر

يعاني الرجال والنساء من مشكلة تساقط الشعر والصلع، والتي تعد من أكثر المشاكل الجمالية التي يتعرض لها الكثيرين، وقد كشفت دراسة طبية حديثة عن وسيلة جديدة لعلاج الصلع.

وفي هذا السياق تمكنت دراسة علمية حديثة من التوصل إلى علاج جديد للصلع والتساقط الشديد للشعر، يعتمد على تحفيز نمو البصيلات مرة أخرى، وذلك باستخدام عطر مصنوع من خشب الصندل.

وقد اكتشف العلماء أن بصيلات الشعر تحتوي على “مستقبلات للرائحة” والتي تستجيب للرائحة العطرية الموجودة بخشب الصندل وتحفز البروتين الرئيسي في الشعر على التكاثر، وتوجد هذه المستقبلات في مناطق خارج أنسجة الأنف.

 

واعتمد العلماء في دراستهم على أخذ عينة من بصيلات الشعر، وقاموا بإنباتها بواسطة عطر خشب الصندل، وتبين أن له القدرة على إطالة الشعر.

وقد أوضح القائمون على الدراسة أن زيت خشب الصندل هو علاج فعّال لملايين الرجال الذين يعانون من الصلع، وذلك عن طريق فرك زيت خشب الصندل على فروة الرأس، مؤكدين أن تعريض الخلايا البشرية لخشب الصندل في المختبر يتسبب في تكاثر بروتين الكيراتين، مما يزيد من سرعة نمو الشعر.

وأضاف الباحثون أن تطبيق زيت خشب الصندل على فروة الرأس يزيد من نمو الشعر ويقلل من نسبة الخلايا الميتة، وأوضحت الأبحاث أن زيت خشب الصندل يحفز نمو الشعر خلال وقت قياسي وهو ستة أيام فقط.

 

 

 

 

نبذة عن الكاتب

يمنى ماهر شعلان محررة مقالات

مقالات ذات صله